رؤيه في المنام , تفسير الاحلام

رؤية الحلم فالمنام له نفس المعني بالضبط كما يراة الحالم فالحلم.

 


اذا رأي الحالم انه يحلم بشيء رائع و بهيج،

 


فهذا دليل على الفرح و السرور.

الحلم هو الرؤيا و لكن يصبحالحلم من لعب الشيطان و يقال: رأى،

 


اما الرؤيا الصالحه تكون من الله و الحلم من الشيطان،

 


يعني: ما يكرهة الإنسان ذلك من الشيطان،

 


وما ليس بشيء مكروة فهو من الله،

 


ولهذا فالحديث الصحيح: الرؤيا الصالحه من الله،

 


والحلم من الشيطان فإذا رأي ما يكرة فهذا من الشيطان،

 


وإذا رأي ما يسرة فهذا من الله

ومن السنه اذا رأي ما يكر الانسان ان يتعوذ بالله من الشيطان و من شر ما رأي ثلاث مرات و يتفل مع ذلك ثلاث مرات،

 


ينفث ثلاث مرات و يقول: اعوذ بالله من الشيطان و من شر ما رأيت ثلاث مرات،

 


ثم ينقلب على جنبة الآخر،

 


حتي لا تضرة و يجب ان لا يخبر فيها الشخص الحالم احدا،

 


اما اذا رأي ما يسرة فإنة يحمد الله،

 


ويخبر فيه من شاء..

الحلم و الرؤيا

تعرف الرؤى و الأحلام بأنها جزء اساسى فحياة جميع شخص،

 


فجميع الناس يحلمون و يرون العديد من المشاهد فاليوم و التي ربما تكون تعبر عن الحياة التي يعيش بها او رسائل ضرورية تحمل له العديد من الدلالات،

 


لذا هنالك فرق كبير بين اضغاث الاحلام و ما بين الرؤية الصادقه التي يجب على الشخص الانتباة لها و تحليلها بشكل جيد،

 


لذا يجب ان يصبح الشخص على درايه بالفرق بين الرؤية و الحلم و اضغاث الأحلام.

ما هو الحلم

يعرفالحلم بأنة ما يشاهدة الإنسان فمنامه،

 


حيث يتضمن مشاهد لأحداث تشتمل على اماكن و شخوص ربما تمت للواقع و ربما لا يصبح لها صله فيه ايضا،

 


وهي مجرد خيالات و انعاكواب للعقل الباطن الذي يساعد بقوه و بنشاط عندما يغيب عقل الإنسان و يدخل فمرحلة الراحة،

 


خصوصا فحال تضمن احداث مخيفه يريد الشيطان فيها ان يخوف الشخص المسلم و يقلق راحتة و ذلك هو هدفة الأساسي.

ما هي الرؤيا

تختلف الرؤيا عن الأحلام من حيث انها تنقسم الى قسمين،

 


قسم يشترك به الناس كافه و هي الرؤى العامة و يراها المسلم و الكافر،

 


وقسم يصبح فقط للشخص المسلم،

 


وهي الرؤيا الصالحة،

 


وتعد من المبشرات التي تحدث عنها الله تعالى فكتابة كفضلية امتنها على المتيقن،

 


فقال تعالى لهم البشري فالحياة الدنيا و الآخرة).

رؤية فالمنام.




403 مشاهدة

رؤيه في المنام , تفسير الاحلام

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.